ضمان بيئة ملائمة لحماية وتلبية الاحتياجات والخدمات الأساسية وتمكين المجتمعات المحلية

تنفيذ مشروع “ضمان بيئة ملائمة لحماية وتلبية الاحتياجات والخدمات الأساسية وتمكين المجتمعات المحلية” بالشراكة مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

يهدف المشروع إلى ضمان بيئة ملائمة للاجئين وطالبي اللجوء من جميع الجنسيات في تونس من خلال اعتماد ممارسات استقبال وتسجيل، وتقييم مدى ضعفهم  وإدارة الحالات بصفة فردية، وكذلك توفير الدعم النفسي للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات وصدمات مختلفة

الممول

مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في تونس

مدة المشروع

من 1 جانفي 2019 إلى 31 ديسمبر 2019

عدد اللاجئين وطالبي اللجوء

3294

بيان المشروع

تم تصميم هذا المشروع باعتباره استمرارية للاستجابة التي اشتغل عليها المجلس في سنة 2018, ويهدف إلى معالجة صعوبات الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة مع مستويات عالية ومتوسطة من المخاطر، وعائلات اللاجئين في أوضاع شديدة الضعف والذين يواجهون صعوبات في تلبية احتياجاتهم الأساسية، الأسر التي تواجه انعدام الدعم المادي، وإدارة الحالات لذوي الاحتياجات الخاصة، والأنشطة الترفيهية وتنمية المهارات وبناء القدرات وتعبئة المجتمع.

تأثير

يتمثل الأثر المتوقع لمشروع 2019 في تعزيز بيئة ملائمة لحماية للاجئين في تونس وفقًا لإطار الحماية للمفوضية وشركائها في تونس.

- سيعمل المجلس والشركاء الآخرين كمنصة للاستجابات المجتمعتية بالإضافة إلى بيئة ملائمة لتمكين اللاجئين وغيرهم من المتضررين من التمتع بالمساعدة والخدمات.

-إدارة الحالات وفقًا للإجراءات التطبيقية الموحدة المشتركة بين الوكالات والتي تضمن حصول اللاجئين (الناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي وحماية الطفل) المعرضين لمخاطر عالية من التمتع إلى الاستشارات الفردية والخدمات المتخصصة. فريق من الأخصائيين الاجتماعيين مسؤول عن تنسيق جميع هذه الخدمات وضمان احترام قواعد الحماية

-تعزيز القوانين والسياسات: تضمن الجهود الشاملة أن يعمل موظفي الشركاء وفقًا لمبادئ ونهج الحماية، وبالتالي تحسين جودة الاستجابة

-ستوفر التقارير ,التي تستند على بيانات دقيقة وتحليل أنماط، بما في ذلك التوصيات, معلومات كافية لتحسين تدخلات حشد الدعم على المستويين المحلي والوطني بالإضافة إلى تصميم التدخلات البرامجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.